الرئيسية / عناية صحية / مالا تعلمه عن تبييض الأسنان

مالا تعلمه عن تبييض الأسنان

مالا تعلمه عن تبييض الأسنان

يعتبر بياض الاسنان السر في ابتسامة جميلة، وهو دافع نفسي للثقة والمبادرة، بالإضافة لكونه علامة على صحة الفم بشكل عام. الا ان هذا الموضوع كثر فيه الحديث، وتعددت فيه المغالطات، لذلك نقدم لك في ما يلي جملة من التصحيحات والمعلومات حول تبييض الأسنان الموثقة بمصادر علمية وطبية.

اللون الطبيعي للأسنان ليس الابيض :

ان الظن السائد في مجتمعاتنا هو ان تبييض الاسنان يهدف الى إعادة “اللون الطبيعي” او الأصلي للأسنان: البياض. لكن هذه المعلومة مغلوطة، فباستثناء أسنان الحليب، لا تكون الأسنان الطبيعية بيضاء.
ويمكن التمييز بين أنواع من الألوان الطبيعية للأسنان، منها البني المحمر (A)، الأصفر المحمر (B)، الرمادي (C)، والرمادي المحمر (D).
ويعود هذا الى الطبقات الطبيعية للسن، وتطورها حسب العمر. فالسن يتكون من طبقة رقيقة من المينا، تمثل الغلاف الخارجي للسن، وهي طبقة صلبة حمائية، ومن طبقة من العاج اقل صلابة، وأكثر حساسية. تتأثر طبقة العاج بالطعام، والعمر، وغير ذلك من المؤثرات الخارجية، وهذا ما يجعلها عرضة للتلون. وان عمليات تبييض الاسنان كلها تهدف الى
تبييض طبقة العاج، خلافا للمعتقد السائد.

ومن اهم أسباب تلوّن طبقة العاج نذكر:

الجير الذي يظهر على اطراف الأسنان
الملونات الغذائية مثل القهوة، الشاي، المشروبات الغازية الداكنة، عصائر الغلال الداكنة،
التبغ أو السجائر
بعض الأدوية و العلاجات الطبية، مثل بعض المضادات الحيوية، كالتتراسيكلين.
تقدم العمر، فكلما تقدم العمر، نجد الأسنان تتحول شيئا فشيئا إلى اللون الأصفر، وذلك نتيجة تراكم الأصباغ المختلفة، والمتواجدة في النظام الغذائي والتي يظهر أثرها على المدى الطويل.

يمكن تبييض الأسنان في البيت :

نعم، هناك طرق لتبييض الأسنان في المنزل، بشكل طبيعي وبمواد أولية، ولكن يجب ان نعلم ان درجات التبييض لا تتجاوز درجتين إلى ثلاث درجات. كما تجب الإشارة إلى انه لا توجد مراجع علمية ولا دراسات اهتمت بالقيام باختبارات للتأكد من فاعلية هذه المواد من جهة، ومن عدم وجود آثار جانبية لاستخدامها من جهة أخرى.

ومن اهم هذه الطرق نذكر:

الفحم الطبيعي، ويعتبر من اكثر الوسائل فاعلية ويرى البعض بأنه علاج طبيعي للأسنان. يتم طحن الفحم ثم إضافته إلى معجون الأسنان الاعتياديّ، أو وضعه مباشرة على فرشاة الأسنان. يقع استعمال هذه الطريقة مرة أو مرتين في الأسبوع حتى تبدأ نتيجة طفيفة بالظهور.
الماء والملح: ويقع استعماله مرتين في الأسبوع. وللملح أثر مبيض على الاسنان وذلك باعتباره يحتوي على الايود.
استعمال الفواكه: اذ تتضمن قشور بعض الفواكه مثل الموز والبرتقال والفراولة عدة عناصر مبيضة. لذلك يوصي البعض بفرك الأسنان بها مما يجعل الأسنان أكثر بياضا.

التبييض الصناعي للأسنان :

هناك صورتان للتبيض الصناعي للأسنان في البيت: الأولى من خلال المنتجات المتوفرة للبيع للعموم، والثانية من خلال التبييض الطبي تحت إشراف طبيب الأسنان. في ما يتعلق بالنتائج، فإنها مختلفة، ففي بعض الحالات، تبييض الأسنان يمكن أن تحدث فرقا ملحوظا لابتسامة الشخص. في حالات أخرى، فإن النتائج تكون أقل أهمية، وهذا يتوقف على طبيعة البقع الموجودة على الأسنان.
أدوات التبييض من خلال المنتجات المروجة في السوق: وهي منتجات تهدف إلى تبييض طبقة المينا، او في حالات اكثر تخصصا تبييض الطبقة العاجية للأسنان، وهي أدوات قد تكسبك درجتين إلى خمس درجات في لون السن
أدوات التبييض من خلال اشراف طبيب الأسنان، وهي اعمق أثرا من المنتجات المذكورة آنفا، ويمكنها تغيير درجة إلى سبع درجات
معجون الاسنان الذي يحتوي عناصر مبيضة: وتحتوي هذه المستحضرات على مكونات التبييض الصناعي باشراف طبيب الأسنان، ولكن بنسب أقل.
ولا بدّ من الإشارة إلى انه لا توجد عملية تبييض دائمة، فكل عمليات تبييض الأسنان مؤقتة، ويستحسن استشارة الطبيب قبل وبعد القيام بها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *