الرئيسية / مايخص المرأه / الإستحمام أثناء الدوره الشهريه هل ضار أم مفيد ؟ تعرف على الاجابه معنا

الإستحمام أثناء الدوره الشهريه هل ضار أم مفيد ؟ تعرف على الاجابه معنا

الدورة الشهرية هي الحالة التي تنتج عن حدوث تغيرات في جسم الفتاة الصغيرة وتنبؤها بأنها قد بلغت مبلغ النساء، وهي الحالة التي عن طريق انقطاعها تعرف المرأة المتزوجة بأنها قد حملت وستضع طفلا عما قريب، هي ذلك التغير الفيزيولوجي الذي يحدث لجسد المرأة، الذي ينتج عن تغير الهرمونات في جسد المرأة، وذلك التغير الذي يصيب باطن الرحم عندما تنفصل البويضة وتتفتت وتنزل إلى عنق الرحم ثم تخرج من الجسم.

وتتكرر هذه العملية كل شهر تقريبا على اختلاف مابين النساء، بمعنى أن إحداهن قد تكون دورتها قبل أقل من شهر بواقع 21 يوم فقط ومنهن من تزيد عن الشهر بواقع 35 يوم، وفي حال أن زاد الوقت المنتظر لحدوث الدورة عن 35 يوم فلابد وأن تراجع المرأة الطبيب لكي تعرف أسباب تأخر الدورة الشهرية.

وفي حال أن نقصت المدة عن 21 يوم فلابد للمرأة أن تراجع الطبيب أيضا لمعرفة الاضطرابات التي أدت إلى حدوث الدورة قبل موعدها.

وعندما تحين الدورة فإنها تصاحب ألاما شديدة، فإذا لاحظت المرأة أن الألم الناتج عنها قد زاد عن الحد المعقول فلابد وأن تراجع الطبيب حتى تعرف أسباب الآم الدورة الشهرية، وكذلك فإن الدورة الشهرية بعد الزواج قد يصاحبها تغيرا نتيجة استقرار الحالة النفسية للمرأة.

ومن الجدير بالذكر أن حالة الدورة الشهرية هي حالة طبيعية تمارس فيها المرأة حياتها الطبيعية برغم التغيرات التي تصيبها، بمعنى أنها ليست حالة مرضية.

ومع بداية نزول دم الدورة للفتيات الصغيرات يتلقون العديد من النصائح المتعلقة بها، فتسمع إحداهن مثلا أن الاستحمام أثناء الدورة قد يسبب لها مشاكل أو غير ذلك، على أن هذه الاعتقادات مجرد أمور سلبية ليست لها أساس من الصحة، لذلك سنتناول في حديثنا التالي موضوع الاستحمام أثناء الدورة الشهرية لنعرف صحة من خطأ الاعتقادات المتداولة بشأنه.

الاستحمام أثناء الدورة :

وفق الدراسات المعروفة فإن الاستحمام بالماء الدافئ أثناء الدورة الشهرية لا يعود على المرأة بأية نتائج سلبية بل أنه يساعد على التالي:

1-نشاط الغدة الدهنية المصاحب للدورة الشهرية يسبب زيادة التعرق لذلك فإن الاستحمام بالماء الدافئ يساعد على التخلص من آثار العرق والروائح الكريهة المصاحبة له.
2-يساعد الاستحمام بالماء الدافئ أثناء الدورة على التخلص من البكتيريا التي تنمو حول الرحم نتيجة نشاط الغدة الدهنية والتعرق الناتج عنها.
3-وبالطبع فإن الاستحمام بالماء الدافئ يحافظ على نظافة المرأة الشخصية والتخلص من الرواح المزعجة.
برغم ما ذكرناه إلا أنه لابد من بعض الملاحظات والشروط التي ينبغي معرفتها قبل الاستحمام أثناء الدورة الشهرية.
ملاحظات الاستحمام أثناء الدورة الشهرية:
1-أثبتت الدراسات أن الشعور بالبرد قد يسبب زيادة في الآم الدورة الشهرية لذلك ينبغي عدم التعرض للهواء البارد بعد الاستحمام وتجنب البرد قدر المستطاع.
2-كما أن الاستحمام بالماء البارد يسبب زيادة في تقلصات الرحم ويسبب ألما.
3-ينبغي أن تستخدم المرأة أثناء الاستحمام الصابون الطبي فقط مع تجنب الصابون المعطر.
4-ينصح الأطباء المرأة التي تحين دورتها الشهرية بعمل مساج دائري بأحد الزيوت الطبية لمنطقة البطن للتخفيف من تقلصاتها.
5-لابد من الاعتناء بتغيير الملابس الداخلية وخصوصا المصنعة من القطن وعدم إهمالها.
مما سبق يتبين أن الاستحمام أثناء الدورة الشهرية لا بأس به ولا يسبب أي مشاكل ما دامت المرأة التي حانت دورتها قد التزمت بالشروط اللازمة من عدم الاستحمام بالصابون العطري والاكتفاء بالصابون الطبي، وفي نفس الوقت عدم الاستحمام بالماء البارد الذي يسبب تقلصات في البطن والرحم، وتجنب البرد الذي يسبب زيادة في الآم الدورة الشهرية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *